ستجد لدينا ما هو جديد ومميزوكل ما هو مفيد


    سيدنا محمد.. نموذج وقدوة.. ورحمة للعالمين

    شاطر

    ويبقى الامل

    عدد المساهمات : 5
    تاريخ التسجيل : 21/02/2010

    سيدنا محمد.. نموذج وقدوة.. ورحمة للعالمين

    مُساهمة  ويبقى الامل في الأربعاء فبراير 24, 2010 6:07 am

    بسم الله الرحمن الرحيم
    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
    الكلم الطيب

    سيدنا محمد.. نموذج وقدوة.. ورحمة للعالمين


    شخصيته تزداد إشراقا.. كلما أوغل الخصوم في النيل منه

    لم تحظ شخصية بمثل ما حظيت به شخصية سيدنا محمد

    صلي الله عليه وسلم علي مدي التاريخ سواء في قديم

    الزمان أو في تاريخنا المعاصر. فقد ظل صلي الله عليه

    وسلم نموذجاً وقدوة طيبة. امتاز علي سائر البشر

    بالأخلاق الكريمة. ولم تنل منه أباطيل الخصوم. وتزداد

    شخصيته اشراقا كلما أوغل الحاقدون في النيل منه أو من

    رسالته. تحدي الجميع بالصدق والأمانة. وكان حليما حتي

    مع من ناصبوه العداء. وكل ما قاله لهم حينما يشتد الايذاء

    "اللهم أهد قومي فإنهم لا يعلمون". ظل صلي الله عليه

    وسلم صامداً. يقابل الإساءة بالاحسان. لم تفتر عزيمته

    بافتراء ظالم. أو سخرية انسان يستهزئ بالدين الحنيف

    ووقف مع المظلومين في أشد لحظات القسوة والايذاء من

    جانب أهل مكة. وتذكر كتب السيرة النبوية والتراجم

    المحمدية. أن رجلا قدم مكة وكان له دين عند أبي جهل

    فأقبل علي مجلس القوم وهم في المسجد الحرام حيث

    كانوا يلتقون كالعادة وقال الرجل: أليس منكم رجل رشيد

    يستطيع اقناع أبي جهل بسداد دينه. فنظر القوم فوجدوا

    سيدنا محمدا صلي الله عليه وسلم قد تصادف جلوسه في

    ناحية من المسجد. فقالوا سخرية واستهزاء: هذا الرجل

    سوف يرد لك دينك. واشاروا إلي الرسول وأوفدوه إليه حيث

    كان يجلس صلي الله عليه وسلم. رحب سيدنا محمد صلي

    الله عليه وسلم بالرجل وبكل شجاعة توجه معه إلي أبي

    جهل وطرق الباب. وعندما فتح أبوجهل قال له رسول الله

    صلي الله عليه وسلم: لماذا لم ترد لهذا الرجل دينه. وعلي

    الفور قال له أبوجهل: لا تبرح مكانك يامحمد حتي أرد

    للرجل دينه. انفرجت أسارير الرجل واشتد فرحه حينما

    استلم هذا الحق. وغادر سيدنا محمد صلي الله عليه

    وسلم منزل أبي جهل مودعاً الرجل حيث شكر للمصطفي

    صنيعه الطيب. ودعا له بالتوفيق. كانت المفاجأة عندما عاد

    الرجل إلي مجلس القوم واخبرهم بما جري ولم يكد الرجل

    ينتهي من حديثه حتي اقبل أبوجهل وكان هذا الحوار بينه

    وبين القوم ماذا جري لك يا أباجهل؟ لا شيء.. رددت للرجل

    دينه. لماذا بهذه السرعة؟ أخبركم بأمر مذهل. ما هو؟

    بمجرد أن شاهدت محمداً وجدت حيوانا مفترساً يهددني

    فلم أجد بداً من أن أرد للرجل دينه. وقد اصيب القوم

    بالدهشة والذهول. ولكنهم استمروا في غيهم وعنادهم.

    لقد كان سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم نوراً يمشي

    علي الأرض يفيض مكارم الأخلاق علي كل البشر. قلبه

    يقطر رحمة وحنانا علي بني الانسان. ورغم ذلك لم يضعف

    حينما استدعاه عمه أبوطالب. وقال يا ابن أخي ابق أمر

    الدعوة عليّ وعلي نفسك. لأن القوم في مكة قد جاءوني

    مجتمعين وطالبوا بأن تكف عن هذه الدعوة. فما هو قولك؟

    قال رسول الله صلي الله عليه وسلم كلمات تعبر عن مدي

    الشجاعة والايمان الراسخ في صدر سيد الخلق. قال صلي

    الله عليه وسلم: والله يا عمي لو وضعوا الشمس في

    يميني والقمر في يساري علي أن اترك هذا الأمر ما تركته

    حتي يظهره الله أو أهلك دونه. وعقب سماع أبي طالب

    الرد قال: يا ابن أخي افعل ما شئت فوالله لن اسلمك اليهم

    أبداً. ومضي يمتدح محمداً ودينه ولكن الله يهدي من يشاء.

    جوانب العظمة والرحمة وكل الصفات الطيبة. تشرق في

    سلوكيات سيدنا محمد صلي الله عليه وسلم وقد أحسن

    من وصف النبي سيدنا محمداً صلي الله عليه وسلم بجميع

    صفات الأنبياء السابقين. فكان يتمتع برجولة موسي ورحمة

    هارون وصبر أيوب وجرأة داود وعظمة سليمان. ووداعة

    يحيي. وتواضع المسيح. جمع المكارم كلها خلقا وخُلقا

    كأنما خلق صلي الله عليه وسلم كما يشاء. وقد تناول

    المفكرون في كل أنحاء الدنيا جوانب من تاريخه. منهم من

    أنصفه ومنهم من تطاول لكن ظل سيدنا محمد نموذجاً في

    بناء الرجال وارساء دعائم المجتمع المسلم ويتطلع

    المستشرقون وأهل الغرب والشرق من القادة والمصلحين

    إلي النهوض بدولهم كما فعل ابن عبدالله في مجتمع

    المدينة المنورة. عدل وأمانة ومساواة بين الجميع. تكافل

    في غير مَنّ. احترام لآدمية البشر. سلوكيات يتفجر النور

    من كل جوانبها ويكفي مثالاً بسيطا علي هذه السلوكيات

    ويتلخص هذا المثال في أن سيدنا محمدا كان يجلس في

    وسط اصحابه وتصادف أن مرت جنازة فهب الرسول واقفا.

    فقال له الصحابة: يارسول الله انها جنازة يهودي أتقف لها؟

    فأجاب سيدنا رسول الله باجابة اخرست الجميع ووضعت

    ضوابط تحدد معالم الانسانية. قال: أليست نفساً. معايير

    العدل والمساواة حتي مع أعتي الخصوم الذين ناصبوه

    العداء ونقضوا العهود والمواثيق. انها قواعد صارمة لضبط

    حركة المجتمع وتحقيق الأمن والأمان للجميع دون غلو أو

    مغالاة. مواقف الرسول الإنسانية كثيرة.. فهاهو يستقبل

    مرضعته حليمة السعدية بكل الترحاب ويلقاها بشوشاً

    عطوفا. وكان رقيق الجانب بأم أيمن بركة الحبشية التي

    كانت تتردد علي بيت النبوة أثناء حياة أم المؤمنين السيدة

    خديجة بنت خويلد. يكرمها ويفيض حنانا ورحمة حين كان

    يقول لها: كانت تأتينا أيام خديجة تقديرا لأم المؤمنين

    وحفاوة بأم أيمن. لم تشغله مهمته كرئيس وقائد للأمة عن

    الرعاية الانسانية للبسطاء وصدق الله العظيم حين قال

    سبحانه: "وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين"

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت نوفمبر 18, 2017 4:50 am